وزارة التجارة تشهر بمواطن ومقيم بسبب إرتكابهما جريمة التستر التجاري في النشاط الخاص بالمقاولات

قامت وزارة التجارة بالتشهير بمواطن ومقيم  غير سعوديين يحملون الجنسيه البنجلاديشية ،وذلك بعد صدور الحكم القضائي النهائي الخاص بهما بسبب إرتكابهما جريمة التستر التجاري ، حيث انهم تم إثبات أن المواطن قام بتمكين المقيم من مزاولة نشاط المقاولات.

 حيث قامت وزارة التجارة بنشر الحكم القضائي الصادر ضد المواطن والمقيم من المحكمة الجزائية بالجوف، الذي يتضمن تغريم المخالفين غرامة مالية قدرها 70 ألف ريال سعودي، وتم إغلاق المنشأة التجارية الخاصة بهم ،وتصفية النشاط المتداول بها ، وتم أيضاً إلغاء الترخيص وشطب السجل التجاري الخاص بهم، وتم منع المتستر من مزاولة النشاط التجاري مرة أخرى وقام باستيفاء الزكاة والرسوم والضرائب، و قامت الوزارة بإبعاد المتستر عليه من المملكة العربية السعودية وعدم السماح له بالعودة إليها مرة أخرى للعمل ، وكان التشهير عبر نشر الحكم في صحيفة علي النفقة الخاصة للمخالفين.

 وترجع تفاصيل هذه القضية إلى أنه تم الاشتباه بحالة تستر تجاري في مؤسسة مقاولات وخدمات عامة  بمنطقة الجوف في مدينة سكاكا ،حيث أنه تبين أن المواطن المتستر قام بتمكين المقيم من مزاولة نشاط تجاري غير مرخص له بالاستثمار في ممارسته، بالاضافة الى ذلك ان هذا النشاط التجاري لا يوافق مهنته فهو( كهربائي معماري) وبناء على ذلك تم إحالة المخالفين إلى الدائرة القضائية المختصة وذلك لتطبيق العقوبات النظامية حقهم وافقي لنظام مكافحة التستر التجاري.

عملية التصحيح تتم بشكل ميسر وسهل من خلال الخيارات المتعددة على الموقع، والتي منها إدخال شريك جديد نظامي سواء كان سعودي او غير سعودي ،وان يكون بالاستمرار في العمل بالمنشأة او ان يتصرف السعودي في المنشأة، سواء كان بالبيع او التنازل عنها للغير أو يقوم بحلها،أو يقوم بتسجيل الملكية الخاصة بالمنشأة باسم شخص غير سعودي بالاتفاق بين السعودي وغير السعودي على نقل ملكية المنشأة إلى غير السعودي وذلك بعد حصول الشخص الغير سعودي على ترخيص بالاستثمار، كما انه بامكان الشخص الغير سعودي أن يقوم بتقديم طلب على الإقامة المميزة أو ترخيص الاستثمار للاستمرار بالعمل في المنشأة أو يقوم بالتقديم على الخروج النهائي.